Loading...

Wednesday, December 14, 2011

البويزاريو تحاصر عميد الأغنية الصحراوية

البوليساريو تُحاصر عميد الأغنية الصحراوية

فرضت قيادة جبهة البولساريو الانفصالية حصارا أمنيا داخل مخيمات تيندوف على الفنان الناجم علال الذي يعتبر عميد الأغنية الصحراوية، والمتمرد على الوضعية الكارثية التي يعيشها سكان المخيمات.
وحسب بيان للجمعية الدولية لمناصرة الفنانين توصلت "هسبريس" بنسخة منه، فإن الفنان الناجم علال دخل في اعتصام سلمي مفتوح أمام بعثة غوث اللاجئين بمخيم بالرابوني بتيندوف للتعبير عن سخطه على الوضعية، قبل أن يفاجأ بما يسمى "وحدة من الدرك الوطني" تحاصره وتجرده من وثائق سيارته كإجراء لشل حركته ومحاصرته داخل خيمته لإخفائه عن أنظار الوفود الأجنبية التي تتوافد هذه الأيام على مخيمات اللاجئين للاحتفال مع الجبهة الانفصالية بمؤتمرها 13.
وحسب المعطيات، فإن الفنان الناجم علال الذي يعتبر من الأسماء التي أصبحت تعلن تمردها على قيادات البوليساريو تعرض للحجز والتوقيف مرتين خلال الأسبوع الماضي لنفس الأسباب، وهو ما جعل الجمعية الدولية لمساندة الفنانين "تدين وتستنكر هذا الاحتجاز وتحمل كل المنظمات الحقوقية الوطنية والدولية مسؤولية حماية الفنان وأسرته" كما طالبت ذات الجمعية بـ"التدخل العاجل لدى الدولة الجزائرية لوقف مسلسل العنف الذي ترتكبه قوات البوليساريو يوميا في حق سكان المخيمات بتند

No comments: